فيتامين د ماهي اعراض نقصه وكيف يمكننا الحصول عليه

فيتامين د ماهي اعراض نقصه وكيف يمكننا الحصول عليه

نقص فيتامين د مشكلة شائعة يمكن أن يكون لها عواقب وخيمة على صحتك. من المهم التعرف على أعراض نقص هذا الفيتامين للجسم والبحث عن العلاج لمنع المضاعفات طويلة المدى.

أعراض نقص فيتامين د

يمكن أن تكون أعراض نقص هذا الفيتامين خفية وقد لا تظهر حتى يصبح النقص شديدًا. تشمل بعض الأعراض الشائعة ما يلي:

التعب والإرهاق
ضعف العظام وتلين العظام (تلين العظام)
ضعف العضلات وآلام العضلات
ألم في العظام والمفاصل
زيادة خطر الإصابة بالعدوى
كآبة
ضعف التئام الجروح
قد يعاني الأطفال المصابون بنقص هذا الفيتامين أيضًا من تباطؤ في النمو والتطور.

أسباب نقص فيتامين د

هناك العديد من العوامل التي يمكن أن تسهم في نقص هذا الفيتامين، بما في ذلك:

1-التعرض المحدود لأشعة الشمس: ينتج الجسم فيتامين د عندما يتعرض الجلد للأشعة فوق البنفسجية من الشمس. قد لا يحصل الأشخاص الذين يعيشون في مناطق ذات ضوء الشمس المحدود أو الذين يقضون معظم وقتهم في الداخل على ما يكفي من هذا الفيتامين من ضوء الشمس.

2-استخدام واقي الشمس: يمكن للواقي من الشمس أن يحجب الأشعة فوق البنفسجية التي تساعد الجسم على إنتاج هذا الفيتامين في حين أنه من المهم استخدام واقي الشمس لحماية الجلد من الآثار الضارة لأشعة الشمس، فمن المهم أيضًا الحصول على بعض التعرض لأشعة الشمس للحفاظ على فيتامين د بشكل كافٍ. المستويات.

3-البشرة الداكنة: الأشخاص ذوو البشرة الداكنة لديهم كمية أكبر من الميلانين، مما قد يقلل من قدرة الجسم على إنتاج الفيتامينات من أشعة الشمس.

4-العمر: مع تقدمنا في العمر، تصبح بشرتنا أقل كفاءة في إنتاج الفيتامينات بشكل عام من أشعة الشمس.

5-السمنة: يتم تخزين هذا الفيتامين في الأنسجة الدهنية، لذلك قد يكون لدى الأشخاص الذين يعانون من السمنة مستويات أقل هذا الفيتامين.

6-بعض الحالات الطبية: يمكن أن تؤثر بعض الحالات الطبية، مثل مرض كرون والداء البطني والتليف الكيسي، على قدرة الجسم على امتصاص فيتامين د من النظام الغذائي.

علاج نقص فيتامين د

إذا كنت تعاني من نقص في هذا الفيتامين الهام، فقد يوصي طبيبك بمكمل تعتمد الجرعة ومدة العلاج على شدة النقص لديك.

بالإضافة إلى تناول المكملات، هناك أيضًا العديد من التغييرات في نمط الحياة التي يمكنك إجراؤها للمساعدة في زيادة مستويات الفيتامين لديك:

-اقضِ بعض الوقت في الهواء الطلق: حاول أن تتعرض لأشعة الشمس لمدة 15 دقيقة على الأقل على وجهك وذراعيك وساقيك مرتين في الأسبوع على الأقل. هذا مهم بشكل خاص خلال أشهر الصيف عندما تكون الشمس في أقوى حالاتها.

-تناول الأطعمة الغنية بفيتامين د: تشمل بعض المصادر الجيدة لفيتامين د الأسماك الدهنية (مثل السلمون والماكريل والسردين) وصفار البيض والأطعمة المدعمة (مثل الحليب والحبوب وعصير البرتقال).

-ضع في اعتبارك نظامًا غذائيًا غنيًا: قد يستفيد بعض الأشخاص من نظام غذائي غني بالأطعمة الغنية بهذا الفيتامين يمكن أن يشمل ذلك أطعمة مثل السلمون والسردين والبيض، بالإضافة إلى الأطعمة المدعمة مثل الحليب والحبوب.

من المهم ملاحظة أن تسمم فيتامين (د) نادر الحدوث، ولكن تناول الكثير منه يمكن أن يسبب آثارًا جانبية مثل الضعف والتعب وفقدان الشهية. من المهم التحدث إلى طبيبك قبل البدء في أي نظام مكمل جديد.

منع نقص فيتامين د

هناك عدة خطوات يمكنك اتخاذها للوقاية من نقص في هذا الفيتامين:

-قضاء الوقت في الهواء الطلق: كما ذكرنا سابقًا، يعد التعرض المنتظم لأشعة الشمس أحد أفضل الطرق لضمان مستويات كافية من كل الفيتامينات.

-اتباع نظام غذائي متوازن: يمكن أن يساعد النظام الغذائي الغني بمجموعة متنوعة من العناصر الغذائية، بما في ذلك كل الفيتامينات الهامة للجسم، في منع النقص.

-خذ مكمل: إذا كنت غير قادر على الحصول على ما يكفي.

تابعنا على جوجل نيوز

قم بمتابعة موقعنا على جوجل نيوز للحصول على اخر الاخبار والمشاركات والتحديثات ..

متابعة
113 مشاهدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *