حقيقة كرتون سيمبسون وكيف يتنبأ بالأحداث المستقبلية؟

حقيقة كرتون سيمبسون وكيف يتنبأ بالأحداث المستقبلية؟

كانت عائلة كرتون سيمبسون، المكونة من هومر ومارج وبارت وليزا وماجي، عنصرًا أساسيًا في ثقافة البوب الأمريكية لأكثر من 30 عامًا. تم إنشاء العرض، الذي تم بثه لأول مرة في عام 1989، بواسطة رسام الكاريكاتير مات جرونينج وأصبح منذ ذلك الحين أحد أكثر سلاسل الرسوم المتحركة نجاحًا وأطولها تشغيلًا على الإطلاق.

أحد الأشياء التي تميز The Simpsons عن عروض الرسوم المتحركة الأخرى هو المزيج الفريد من الفكاهة والتعليق الاجتماعي. يتناول العرض بشكل متكرر قضايا مثل السياسة والدين والقضايا الاجتماعية، وكل ذلك بجرعة صحية من السخرية. تم تطوير الشخصيات بشكل جيد وقابل للتواصل، حيث يتمتع كل فرد من أفراد الأسرة بشخصيته المميزة والمراوغات.

هومر، والد الأسرة، هو شخص كسول وجاهل يعمل كمفتش للسلامة في محطة سبرينغفيلد للطاقة النووية. على الرغم من عيوبه، فهو زوج وأب محب يبذل قصارى جهده لإعالة أسرته. مارج، الأم، هي صوت العقل في الأسرة وغالبًا ما تحاول إبقاء زوجها وأطفالها في الصف. تعمل ربة منزل وتشتهر بتصفيف شعرها على شكل خلية نحل زرقاء.

بارت، أكبر طفل، هو طفل مؤذ ومتمرد، وغالبًا ما يواجه مشاكل في المدرسة وفي جميع أنحاء المدينة. ليزا، الطفلة الوسطى، موسيقي ذكي وموهوب للغاية، وغالبًا ما تجد نفسها على خلاف مع شقيقها الأقل ميلًا أكاديميًا. ماجي، أصغر الأطفال، هي طفلة صغيرة معروفة بلهاتيها وقدرتها على التواصل من خلال مصها.

كرتون سيمبسون، يضم العرض أيضًا مجموعة واسعة من الشخصيات الداعمة، بما في ذلك رئيس هوميروس السيد بيرنز، وجار العائلة نيد فلاندرز ، وصديق بارت وصديقه، ميلهاوس. تجلب كل من هذه الشخصيات شخصيتها الفريدة وقيمتها الكوميدية إلى العرض.

بالإضافة إلى شخصياتها التي لا تُنسى وكتابتها الذكية، تشتهر The Simpsons أيضًا بأسلوب الرسوم المتحركة المميز والعبارات التي لا تُنسى. أصبحت شخصيات العرض المميزة ذات البشرة الصفراء والإصدارات الكاريكاتورية للمعالم الأمريكية الشهيرة مبدعة في حد ذاتها. خطوط مثل “D’oh!” و “أي كأرامنا!” أصبحت موجودة في كل مكان في الثقافة الشعبية.

فازت عائلة سمبسون بالعديد من الجوائز على مر السنين، بما في ذلك العديد من جوائز Primetime Emmy وجائزة Peabody. كان له أيضًا تأثير ثقافي كبير، حيث ظهرت إشارات إلى العرض في العديد من الأعمال الإعلامية الأخرى وحتى التأثير على الطريقة التي يتحدث بها الناس ويفكرون.

على الرغم من وجودها على الهواء لأكثر من ثلاثة عقود، تمكنت The Simpsons من البقاء جديدة وذات صلة، وذلك بفضل كتابتها الحادة وقدرتها على التكيف مع العصر. في حين أن العرض قد شهد صعودًا وهبوطًا على مر السنين، إلا أنه يظل جزءًا محبوبًا ودائمًا من الثقافة الأمريكية.

أشهر تنبؤات عائلة كرتون سيمبسون

قامت عائلة سمبسون بعدد من التنبؤات التي تحققت فيما بعد، بما في ذلك:

الساعات الذكية: في حلقة عام 1995، شوهدت ليزا سيمبسون تستخدم ساعة ذكية يمكنها الوصول إلى الإنترنت وإجراء مكالمات هاتفية.

التصحيح التلقائي: في حلقة 1994، شوهد هومر سيمبسون يستخدم جهاز كمبيوتر مع برنامج معالجة كلمات يقوم تلقائيًا بتصحيح أخطائه الإملائية.

استحواذ ديزني على شركة 20th Century Fox: في حلقة عام 1998، ظهرت لوحة إعلانية بعنوان “20th Century Fox ، أحد أقسام شركة Walt Disney Co.” تم عرضه. تحقق هذا التوقع في عام 2017.

هجوم النمر Siegfried و Roy: في حلقة عام 1993، يظهر ساحر يدعى Gunter و Ernst يؤديان خدعة سحرية حيث يهاجم نمر Gunter. هذه إشارة إلى هجوم نمر Siegfried و Roy الواقعي الذي حدث في عام 2003.

فضيحة لحم الحصان: في حلقة 1994، شوهد هوميروس يأكل شطيرة مصنوعة من لحم “الدرجة F” ، قيل له إنه لحم حصان. في عام 2013، اندلعت فضيحة في أوروبا عندما تم اكتشاف أن بعض منتجات اللحوم المصنعة التي تم تصنيفها على أنها لحوم البقر تحتوي على لحم خيول.

تفشي فيروس إيبولا: في حلقة عام 1997، شوهدت شخصية ترتدي بدلة واقية وتحمل لافتة كتب عليها “إيبولا” أثناء مرورها بالمطار. حدث تفشي فيروس الإيبولا في عام 2014.

الفوز بجائزة نوبل لبول كروغمان: في حلقة 1999، يظهر شريط أخبار أسفل الشاشة يقول “بول كروغمان ، الحائز على جائزة نوبل”. فاز كروغمان بجائزة نوبل في الاقتصاد عام 2008.

التنبؤ بهجمات 11 سبتمبر: في حلقة عام 1997، شوهدت شخصية تحمل تذكارًا من “مركز التجارة العالمي في نيويورك”، والذي ظهر لاحقًا وهو يسقط من السماء ويحطم سقف أحد المنازل. وقعت هجمات الحادي عشر من سبتمبر عام 2001.

تابعنا على جوجل نيوز

قم بمتابعة موقعنا على جوجل نيوز للحصول على اخر الاخبار والمشاركات والتحديثات ..

متابعة
51 مشاهدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *