لماذا يلهث الكلب؟

لماذا يلهث الكلب؟

لماذا يلهث الكلب؟ هي واحدة من الاسئلة التى تخطر في بال الكثيرين من محبي الكلاب ومحبي اكتساب المعلومات العامة. لذلك وفي هذا المقال سنتحدث عن أسباب لهث الكلاب، ونستعرض بعض الأسئلة التي قد تتبادر إلى ذهنك حول هذه الظاهرة وأسبابها. كما سنتطرق إلى طبيعة لهث الكلاب وخصائصها المختلفة، وغير ذلك من الموضوعات التي تشغل بال محبي هذا الصديق الأوفى للإنسان. فلا تفوت فرصة زيادة معرفتك حول عالم الكلاب.

لماذا يلهث الكلب

بشكلٍ مختصر، من المستحيل تحديد سبب لهث الكلاب معين. ومع ذلك، هناك العديد من الأسباب الشائعة التي تجعل الكلاب تلهث، بما في ذلك:

تبريد الجسم: لا تتعرق الكلاب كما يفعل البشر، لذا فهي تلهث لتنظيم درجة حرارة الجسم.

للتعبير عن الإثارة: قد تلهث الكلاب عندما تكون متحمسة أو محفزة بشيء ما، مثل المشي أو ممارسة الألعاب والنشاط البدني.

للتخفيف من التوتر أو القلق: قد تلهث الكلاب عندما تكون متوترة أو قلقة، كطريقة للتغلب على عواطفها.

كعرض من أعراض حالة مرضية: يمكن أن يكون اللهاث علامة على مشكلة طبية أساسية يعاني منها الكلب، مثل مشاكل الجهاز التنفسي أو أمراض القلب أو الألم.

لذلك من المهم مراقبة سلوك كلبك ولغة جسده لتحديد سبب لهثه. وإذا كنت قلقًا من لهث كلبك بشكل مفرط ومستمر قد يكون هذا علامة على مشكلة طبية، فمن الأفضل دائمًا استشارة طبيب بيطري.

هل لعاب الكلاب يسبب امراض؟

نعم، يمكن أن يسبب لعاب الكلاب الأمراض للإنسان. في حين أن معظم التلامس مع الكلاب والقطط لا يؤدي إلى المرض 

فإن بعض الجراثيم التي تسمى Capnocytophaga يمكن أن تعيش في أفواه الكلاب والقطط وقد تسبب التهابات لدى البشر، خاصة اذا تعرض الانسان للعض من قبل الكلاب أو القطط..

بالإضافة إلى ذلك، كانت هناك حالات نادرة من المرض الشديد وحتى الموت الناجم عن بكتيريا Capnocytophaga canimorsus الموجودة في لعاب الكلاب التي تدخل الى مجرى دم الإنسان من خلال العض او الجروح.  

لذلك من المهم اتخاذ الاحتياطات عند التعامل مع الكلاب لتقليل مخاطر الإصابة. ومن الجيد دائمًا استشارة مقدم رعاية صحية إذا كنت قلقًا بشأن مرض أو عدوى.

ما هي الأمراض التي تنتقل من الكلاب للإنسان؟

تسمى الأمراض التي يمكن أن تنتقل من الكلاب إلى البشر بالأمراض الحيوانية المنشأ. وتتضمن بعض الأمثلة على الأمراض الحيوانية المنشأ التي يمكن أن تحدث نتيجة التعامل مع الكلاب ما يلي:

داء السلمونيلات: هي عدوى بكتيرية تسببها بكتيريا السالمونيلا، والتي يمكن أن تنتقل عن طريق ملامسة براز الكلاب أو عن طريق تناول طعام أو ماء ملوث.

داء البريميات: هي عدوى بكتيرية يمكن أن تنتقل من التعرض لبول الكلاب المصابة من خلال المياه الملوثة أو التربة أو الاتصال المباشر.

السعفة: هي عدوى فطرية يمكن أن تنتقل عن طريق الاتصال بكلاب أو قطط مصابة.

داء العطائف: هي عدوى بكتيرية يمكن أن تنتقل عن طريق ملامسة الكلاب المصابة أو برازها.

مرض لايم: هي عدوى بكتيرية تنتشر عن طريق لدغات القراد التي يمكن أن تنقلها الكلاب والحيوانات الأخرى الى البشر.

لذلك من المهم ممارسة اتخاذ الاحتياطات والتدابير اللازمة عند التعامل مع الكلاب خصوصا إذا كانت تلك الكلاب لم تخضع لأي فحوصات طبية تؤكد سلامتها من اي أمراض.

131 مشاهدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *